29 أبريل, 2020

هل سيضغط المستثمرون على زر الإعجاب في الفيسبوك؟

الكلمات

ماذا يحدث: من القرر أن تعلن شركة فيسبوك عن نتائجها الفصلية للربع الأول بعد الجرس الختامي يوم الأربعاء 29 أبريل.

التفاصيل: من المتوقع أن يتضرر الأداء المالي للشركة التي تتخذ من مينلو بارك مقراً لها في كاليفورنيا بسبب انخفاض الإنفاق الإعلاني من قبل الشركات وسط انتشار فيروس كورونا المستجد. وتتعرض شركة فيسبوك لمخاطر كبيرة جراء تعاملاتها التجارية مع الشركات الصغيرة والمتوسطة، والتي كانت الأكثر تضرراً من الوباء والانكماش الاقتصادي.

على الرغم من ذلك، كانت معنويات السوق إيجابية بالنسبة لأسهم فيسبوك وارتفع السهم بنسبة 17٪ في الشهر الماضي. لكن أصبح المستثمرون حذرين قليلاً مع الاقتراب من الإعلان عن النتائج، ما أدى إلى انخفاض الأسهم بنسبة 2.5٪ خلال جلسة الأمس. لكن سرعان ما تغير المزاج من جديد، وحققت الأسهم انتعاشاً حاداً حيث ارتفعت بنسبة 3.3 ٪.

ما هي التوقعات للربع: على الرغم من أن الشركات مثل ألفابت والسناب قد حذروا من التباطؤ الكبير في عائدات إعلاناتهم، إلا أن أسهمهم ارتفعت بسبب النتائج الفصلية القوية بشكل عام. ويتوقع المستثمرون أن تحقق فيسبوك نتائج فصلية مشابهة. وتبدو الأسواق متفائلة قبل إصدار الأرباح حيث تجاوزت فيسبوك تقديرات الأرباح خلال العامين الماضيين.

  • تبلغ تقديرات الإيرادات 17.25 مليار دولار، وهو ما يمثل نمواً بنسبة 14.4٪ مقارنة بالربع المماثل من العام الماضي.
  • تبلغ تقديرات الأرباح 1.71 دولار للسهم الواحد، أي بانخفاض 9.5٪ مقارنة بالربع الذي سبقه.

ما أهمية هذه النتائج: ارتفع عدد المستخدمين والوقت الذي يقضونه على وسائل التواصل الاجتماعي مع بدء عمليات الإغلاق الواسعة النطاق بسبب تفشي الوباء. ويتجه المستخدمون أيضاً إلى فيسبوك كمصدر لأحدث المعلومات حول تطورات فيروس كوفيد-19. لكن الغائب الوحيد كان الإعلانات المتعلقة بالأفلام والمشاركات التي ترعاها شركات السفر والشركات الصغيرة التي تبيع منتجاتها.

ونظراً لأن عائدات الإعلانات في فيسبوك تمثل 98.5٪ من إجمالي إيراداتها، فإن الانخفاض في ميزانيات التسويق سيؤثر بشدة على النتائج النهائية للشركة.

من جهة أخرى، أعلنت الشركة مؤخراً عن ثاني أكبر عملية استحواذ لها بعد شراء WhatsApp بقيمة 22 مليار دولار. حيث استحوذت الشركة على حصة 9.99٪ في Jio Platforms الهندية بسعر 5.7 مليار دولار.

ما يجب متابعته: تتعرض فيسبوك لضغوط كبيرة لمواصلة أدائها الإيجابي هذا الربع. وعلى الرغم من تفشي فيروس كورونا المستجد، سيبحث المستثمرون عن مزيد من التفاصيل عن حصة الشركة الأخيرة في منصات Jio الهندية وخططها لتوسيع وجودها في هذا السوق.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

المؤشر الألماني: 8255 و 11032

إيجابي

الذهب: 1681 و 1814

إيجابي

خام غرب تكساس: 17.12 و 25.86

سلبي

المؤشر الفرنسي: 3632 و 5000

إيجابي

الدولار/الين: 105.147 و 109.329

سلبي

 

السوق اليوم

ستتجه أنظار المتداولين إلى أسواق الأسهم الأمريكية اليوم، حيث ينتظر المستثمرون سلسلة من تقارير الارباح لأهم الشركات الأمريكية.

الملخص: أغلقت الأسهم الأمريكية على انخفاض طفيف يوم الثلاثاء، بعد أن سجلت ارتفاعاً قوياً في وقت سابق من اليوم. وتلقى قطاع التكنولوجيا صفعة مؤلمة مع تزايد الحذر لدى المستثمرين قبيل إصدارات الأرباح المختلفة.

التفاصيل: قام المستثمرون بتقييم الأرباح الأخيرة حيث أبلغت شركة ألفابت - الشركة الأم لغوغل - عن أرباح فصلية سلبية للربع الأخير، رغم أن المبيعات قد تجاوزت التقديرات. كما كشفت الشركة عن تباطؤ ملحوظ في مبيعات الإعلانات خلال الربع.

إلا أن معنويات المستثمرين تحسنت قليلاً بعد سعي الحكومة الأمريكية في تخفيف قيود الإغلاق. وأفادت أوهايو وبنسلفانيا عن تخفيف القيود المفروضة على الأنشطة الاقتصادية.

من ناحية أخرى، استمرت البيانات الاقتصادية في إظهار حجم التأثير الكبير للوباء على الاقتصاد الأمريكي. وانخفضت ثقة المستهلك إلى 86.9 في أبريل من 118.8 في مارس. في حين اتسع العجز التجاري الأمريكي إلى 64.2 مليار دولار في مارس. بينما ارتفع مؤشر أسعار المنازل بواقع 4.2٪ لشهر فبراير.

من جانب آخر، انخفض مؤشر داو جونز 32.23 نقطة ليغلق عند 24.101.55 يوم الثلاثاء. كما انخفض مؤشر أس آند بي 500 بنسبة 0.5٪، في حين انخفض مؤشر ناسداك 100 بنسبة 1.4٪.

وانتقالاً إلى السلع، انخفض خام غرب تكساس الوسيط (WTI) لشهر يونيو بنسبة 3.4٪ ليستقر عند 12.34 دولار للبرميل. وتراجع الذهب لعقود يونيو 1.60 دولار ليغلق عند 1722.20 دولار للأونصة يوم الثلاثاء.

ما يجب مراقبته: ستبحث الأسواق عن تقارير الأرباح من الشركات الكبرى، بما في ذلك بيونغ وجنرال الكتريك وماستر كارد ومايكروسوفت وتيسلا وفيسبوك. ومن المتوقع أن تبدأ الأسهم الأمريكية تعاملاتها بشكل إيجابي اليوم، مع توقعات بافتتاح صعودي للعقود الآجلة للأسهم.

أخيراً، ينتظر المستثمرون قرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي بشأن سعر الفائدة وبعض التقارير الاقتصادية، بما في ذلك نمو الناتج المحلي الإجمالي ومبيعات المنازل المعلقة. ومن المتوقع أن ينكمش الاقتصاد الأمريكي، الذي نما بنسبة 2.1٪ في الربع الرابع، بنحو 4٪ في الربع الأول. بينما من المرجح انخفاض مبيعات المنازل المعلقة بنسبة 10٪ في مارس ، بعد ارتفاع بنسبة 2.4٪ في فبراير.

الأسواق الأخرى: أغلقت المؤشرات الآسيوية على ارتفاع صباح الأربعاء، مع تقدم مؤشر شنغهاي المركب وهانغ سنغ في هونغ كونغ و BSE Sensex في الهند بنسبة 0.4٪ و 0.3٪ و 0.2٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.0850 ، 0.3%

داوجونز: 24150، 0.44%

برنت: 23.27 دولار ، 2.3%

الاسترليني/الدولار: 1.2474 ، 0.42%

أس آند بي 500: 2885 ، 0.62%

خام غرب تكساس: 14.01 دولار ، 13.5%

الدولار/الين: 106.56 ، -0.29%

ناسداك: 8807 دولار ، 1%

الذهب: 1724 دولار، 0.1%

 
 

الأخبار الهامة لليوم

  • انخفاض أسعار الواردات الألمانية بنسبة 5.5٪ في مارس
  • أعداد الإصابات بالفيروس التاجي في الولايات المتحدة تتجاوز مليون حالة
  • الأسواق الآسيوية تغلق مرتفعة ؛ والأسهم الصينية ترتفع 0.3٪
  • انخفاض الإنتاج الصناعي في تايلاند بنسبة 11.25٪ في مارس
  • ارتفاع العقود الآجلة للأسهم الأمريكية قبل الإعلان عن الأرباح وقرار الفائدة من الاحتياطي الفيدرالي

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

معدل التضخم في ألمانيا وثقة الأعمال في إسبانيا واستثمار الأسهم الأجنبية في كندا بالإضافة إلى تطبيقات الرهن العقاري الأمريكية ومخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة.