12 مارس, 2020

هل ستواصل أسهم شركة دولار جنرال أدائها القوي؟

الكلمات

لمحة سريعة: من المقرر أن تعلن شركة Dollar General عن نتائج الربع الرابع قبل جرس الافتتاح يوم الخميس 12 مارس.

التفاصيل: كان سهم شركة دولار جنرال من بين أفضل الأسهم أداءً هذا الأسبوع، حتى مع انخفاض مؤشر إس آند بي 500 بسبب المخاوف من انزلاق الولايات المتحدة نحو الركود بسبب انتشار جائحة كورونا.

رفعت الشركة توجيهاتها للعام المالي في ديسمبر بعد أن أعلنت عن نتائج قوية للربع الثالث. ومع قيام الشركة بالإبلاغ عن نمو قوي في جميع الأرباع السابقة من السنة المالية 2019، فإن التوقعات تشير إلى نتائج إيجابية هذه المرة أيضاً.

ويعتقد المحللون الذين يغطون قطاعات البيع بالتجزئة أن الشركة هي الأقل عرضة للتباطؤ في الاقتصاد الأمريكي.

  • تبلغ تقديرات الإيرادات 7.15 مليار دولار، ما يمثل 7.5٪ نمواً على أساس سنوي.
  • تبلغ تقديرات الأرباح 2.02 دولار للسهم الواحد، أي بارتفاع 1.84 دولار للسهم الواحد عن نفس الربع من العام السابق.

أهمية ذلك: تعتبر أسهم شركة دولار جنرال من بين الأسهم القليلة في إس آند بي 500 التي كانت في المنطقة الإيجابية حتى الآن هذا الأسبوع. وتتمتع شركة البيع بالتجزئة بأسعار مُخفضة مكانة أقوى وسط المخاوف من فيروس كورونا حيث يقوم العملاء بشراء المنتجات بكميات كبيرة للاستعداد لعمليات الإغلاق المحتملة. وتحاول الشركة جاهدةً الحفاظ على مخزونات عالية ممن البضائع مع إبقاء التدفق مستمراً من الموردين لتلبية الطلب المتزايد.

وقد اتخذت الشركة عدة مبادرات لتقليل اعتمادها على الصين بعد أن تضررت من الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين. وقد استفادت الشركة من هذه المبادرات حيث يواجه تجار التجزئة الآخرون انقطاعاً في الإمدادات بسبب الإغلاق المرتبط بالفيروس التاجي في الصين.

وفي حال دخل الاقتصاد الأمريكي في حالة ركود، فسوف يكون أداء متاجر شركة دولار جنرال أفضل، حيث سيتحول المستهلكون من المنتجات الأعلى سعراً إلى البدائل الأقل سعراً.

أداء الأسهم حتى الآن: كانت معنويات المستثمرين إيجابية بالنسبة لأسهم الشركة حتى الآن هذا العام. وارتفع السهم بنسبة 6.6٪ منذ بداية العام. بينما ارتفع السهم بنسبة 44٪ في عام 2019.

ما يجب مراقبته: تجاهل المستثمرون حتى الآن حقيقة تباطؤ نمو الشركة في الربع الثالث. وهناك احتمال أن يكون هناك بعض الضغط على أسهم الشركة بسبب عمليات جني الأرباح. وسيراقب السوق أيضاً مؤشر أس آند بي 500، حيث تعتبر الشركة مكوناً رئيسياً فيه. أيضاً سيركز السوق على التوقعات المالية للشركة لعام 2020، والتي قد تُظهر بعض التأثير السلبي بسبب فيروس كورونا.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

اليورو/الدولار: 1.135 و 1.155

إيجابي

اليورو/الين: 118.50 و 122.25

سلبي

فوتسي 100: 5750 و 6540

سلبي

الاسترليني/الدولار: 1.297 و 1.321

إيجابي

المؤشر الياباني: 23275 و 24400

سلبي

 

السوق اليوم

سيراقب المستثمرون المؤشرات الأوروبية اليوم، بعد إغلاق الأسواق تعاملاتها بشكل سلبي في أعقاب جلسة متقلبة وإعلان منظمة الصحة العالمية تحول فيروس كورونا إلى وباء عالمي.

الملخص: أغلقت الأسهم الأوروبية على انخفاض يوم الأربعاء بعد تسجيل مكاسب قوية في وقت سابق من الجلسة. أعلن بنك إنكلترا (البنك المركزي) أمس خفض سعر الفائدة بشكل طارئ لتقديم دعم للاقتصاد.

التفاصيل: صنفت منظمة الصحة العالمية أخيراً فيروس كوفيد- 19 بأنه جائحة، نظراً إلى مدى سرعة انتشار الفيروس في جميع أنحاء العالم. وقال مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس: "لقد قرعنا جرس الإنذار بصوت عالٍ وواضح."

يوم الأربعاء، خفّض بنك إنكلترا سعر الفائدة من 0.75٪ إلى 0.25٪ وأعلن عن إجراءات مختلفة لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة. كما أعلن وزير المالية المعين حديثاً ريشي سوناك عن إجراءات تحفيز مالية بقيمة 30 مليار جنيه استرليني.

وبعد تسجيل مكاسب بأكثر من 2٪ في وقت سابق اليوم، أغلق مؤشر Stoxx 600 لعموم أوروبا على انخفاض طفيف بنسبة 0.7٪ يوم الأربعاء. وانخفضت الأسهم المرتبطة بالسفر بنسبة 4٪ ، بينما خالفت أسهم الشركات المصرفية والكيميائية هذا الاتجاه، حيث ارتفعت بنسبة 1٪.

وفي هذا السياق، ينتشر وباء كورونا بوتيرة سريعة في الدول الأوروبية، حيث تجاوزت الحالات المؤكدة في إيطاليا 12000. وأكدت ألمانيا أيضاً حوالي 2000 إصابة، بينما تجاوز العدد في فرنسا 2200 حالة. بالمجمل، هناك أكثر من 126 ألف حالة مؤكدة على مستوى العالم، مع أكثر من 4,600 حالة وفاة. وقد أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تعليق جميع الرحلات من وإلى أوروبا لثلاثين يوم اعتباراً من مساء الجمعة.

في أخبار الشركات، تراجعت أسهم أديداس بنسبة 9٪ يوم الأربعاء بعد أن قالت الشركة إنها تتوقع انخفاضاً بقيمة مليار يورو في المبيعات في الصين في الربع الأول. وتراجعت أسهم G4S بنسبة 29٪ بعد أن أبلغت الشركة عن خسارة سنوية.

ما يجب مراقبته: بعد الأداء المتشائم في الجلسة السابقة، تتجه الأنظار إلى قرار أسعار الفائدة من البنك المركزي الأوروبي المقرر الإعلان عنه اليوم. وستناقش رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاغارد الضغوط الهائلة لاتخاذ إجراءات قوية، بالنظر إلى الحجر الصحي المفروض في إيطاليا وعلامات انتشار الفيروس في فرنسا وألمانيا ودول أوروبية أخرى. ويترقب المستثمرون أيضاً بيانات الإنتاج الصناعي في منطقة اليورو. ومن المتوقع ارتفاع الإنتاج الصناعي في منطقة اليورو بنسبة 1.4٪ في يناير.

أسواق أخرى: أغلقت معظم المؤشرات الأوروبية على انخفاض يوم الأربعاء، مع تراجع مؤشر فوتسي 100 والمؤشر الألماني والفرنسي بنسبة 1.4٪ و 0.35٪ و 0.57٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.1313 ، 0.4%

داوجونز: 22468 ، -4.73%

برنت: 33.87 دولار ، -5.4%

الاسترليني/الدولار: 1.2828 ، 0.06%

أس آند بي 500: 2618 ، -4.44%

خام غرب تكساس: 31.13 دولار ، -5.6%

الدولار/الين: 103.33 ، -1.15%

ناسداك: 7641 دولار ، -4.53%

الذهب: 1634 دولار، -0.5%

 
 

الأخبار الهامة لليوم

  • منظمة الصحة العالمية تعلن فيروس كورونا وباءً عالمياً
  • الأسواق الآسيوية تفتتح على انخفاض؛ ومؤشر نيكي الياباني ينخفض بأكثر من 5٪
  • الأسهم الأمريكية تغلق على انخفاض مع تراجع مؤشر داو جونز أكثر من 1400 نقطة
  • ارتفاع أسعار المنتجين في اليابان بنسبة 0.8٪ على أساس سنوي في فبراير
  • نمو عجز الموازنة الأمريكية إلى 235 مليار دولار في فبراير

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

إنتاج الذهب في جنوب إفريقيا، ومؤشر أسعار العقارات السكنية في إندونيسيا، والإنتاج الصناعي وتضخم أسعار المستهلكين في الهند، وكذلك مطالبات البطالة الأولية الأمريكية، وأسعار المنتجين والتغيرات في مخزونات الغاز الطبيعي .