05 مارس, 2020

لماذا يفُضّل المستثمرون أسهم كوستكو رغم تصاعد المخاوف من كورونا

الكلمات

لمحة سريعة: من المقرر أن تعلن شركة Costco Wholesale عن نتائج الربع الثاني بعد جرس الإغلاق يوم الخميس الموافق لـ 4 مارس.

التفاصيل: تمكنت شركة كوستكو من تجاوز تقديرات الأرباح في الربعين الماضيين وتشير التوقعات بأن الشركة ستحقق نجاحاً آخر. وينظر المستثمرون لأسهم الشركة بشكل إيجابي بالنظر إلى الأداء القوي للسهم مقابل نظرائه المنافسين.

ونظراً لأن الربع الثاني للشركة يبدأ من ديسمبر وحتى فبراير، فسيشمل تأثير مبيعات العطلات وتفشي فيروس كورونا. وقد سجلت شركة كوستكو موسم عطلات جيد ومن المتوقع أن تستفيد الشركة من فيروس كورونا لصالحها.

  • تبلغ تقديرات الإيرادات 38.22 مليار دولار، وهو ما يمثل نمواً بنسبة 8.0٪ على أساس سنوي.
  • تبلغ تقديرات الأرباح 2.06 دولار للسهم الواحد مع نمو بنسبة 2.5٪ عن الربع نفسه من العام السابق.

أهمية ذلك: زادت شركة التجزئة التي تتخذ من واشنطن مقراً لها حصتها في السوق بشكل ملحوظ في الفترة الأخيرة. وحققت الشركة في الأرباع الأربعة الأخيرة مبيعات تزيد قيمتها على 150 مليار دولار، أي أكثر من ضعف منافسيها التقليديين (Walmart و BJ’s Wholesale Club) مجتمعين.

وافتتحت كوستكو 20 متجراً في السنة المالية 2019 وقال المدير المالي ريتشارد جالانتي إن الشركة تخطط لافتتاح "20 فرعاً آخر" هذا العام.

وقد استندت المبيعات القوية للشركة ونمو الأرباح على ارتفاع قاعدة المشتركين، على الرغم من الزيادة في رسوم العضوية السنوية. وشهدت الشركة، التي تقدم منتجات بأسعار مخفضة للغاية، معدلات احتفاظ عالية بشكل ملحوظ لأعضائها.

ويتدفق المتسوقون الآن إلى متاجر كوستكو عبر أنحاء البلاد لتخزين منتجات البقالة والسلع المنزلية وغيرها من المواد، بعد ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة. ومن المتوقع أن تستمر عمليات الشراء هذه، المدفوعة بأجواء الذعر من الفيروس، في تعزيز مبيعات كوستكو.

بينما يخشى تجار التجزئة الآخرون من فترة التباطؤ الاقتصادي الناجمة عن تفشي الفيروس، إلا أن كوستكو تبلي بلاءً حسناً حيث يبحث المزيد من المستهلكين عن متاجر بأسعار رخيصة خلال فترة الركود المالي.

وقد أشارت الشركة عن مبيعات قوية لكل من يناير وفبراير، مع نمو بنسبة 9٪ في المبيعات في ديسمبر. ويتوقع المحللون أن تبلغ كوستكو عن نمو حركة المتسوقين بشكل لا يقل عن 3٪ للربع الثاني من العام المالي.

من جهة أخرى، تخطط الشركة للاستثمار بكثافة في توسيع متاجرها على مستوى العالم وتوقعت الإدارة أن تبلغ النفقات الرأسمالية 3 مليارات دولار في السنة المالية لعام 2020. وسيكون مجمل الإنفاق على تحسين قدرات التجارة الإلكترونية، مع التركيز على عمليات التوصيل المنزلية لمنتجات البقالة في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

كيف كان أداء الأسهم حتى الآن: ارتفع سهم كوستكو بأكثر من 40٪ في عام 2019 وارتفع بنسبة 8٪ حتى الآن. لكن رغم ذلك، لا تزال معنويات المستثمرين إيجابية، وقد ترتفع الأسهم أكثر. عادةً ما يصبح سهم الشركة متقلباً قبل وبعد تقارير الشركة عن النتائج، وقد يكون هذا هو الحال هذه المرة، حيث من المحتمل أن ينظر بعض المتداولين إلى ارتفاع الأسهم الأخير كفرصة جذابة لجني الأرباح.

ما يجب مراقبته: تتعرض كوستكو لضغوطات كبيرة لتجاوز تقديرات هذا الربع. ومن المتوقع أن تعلن شركة التجزئة عن نتائج قوية وسيركز المستثمرون على مقاييس عضوية العملاء، حيث تساهم رسوم الاشتراك بشكل كبير في أرباح الشركة. وينتظر المستثمرون أيضاً مزيداً من التفاصيل من الإدارة حول خطط تطوير شبكة توصيل شاملة على مستوى البلاد.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

الدولار الاسترالي/الأمريكي: 0.6675 و 0.6765

سلبي

اليورو/الدولار: 1.091 و 1.1

إيجابي

اليورو/الين: 118.5 و 122.25

إيجابي

المؤشر الياباني 225: 23275 و 24400

سلبي

الذهب: 1550 و 1610

سلبي

السوق اليوم

سيراقب المستثمرون تحركات الأسهم الأوروبية اليوم، حيث تتوقع الأسواق أن تعلن البنوك المركزية في الاقتصادات الكبرى عن خطوات لتخفيف تأثير فيروس كورونا.

السياق: واصلت الأسهم الأوروبية زخمها الصعودي من يوم الثلاثاء وأغلقت على ارتفاع يوم الأربعاء. وقد أدى قرار الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لخفض أسعار الفائدة في زيادة الآمال في اتخاذ مزيد من الإجراءات التحفيزية من البنوك المركزية الكبرى. مع ذلك، خالفت الأسهم المرتبطة بشركات السفر اتجاه السوق وسجلت انخفاضاً بنحو 2٪.

التفاصيل: شهدت الأسواق الأوروبية ارتفاعاً يوم الأربعاء بعد أن خفض مجلس الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس. وجاء تخفيض سعر الفائدة بعد اجتماع مجموعة السبع، لمكافحة تأثير تفشي فيروس كورونا على الاقتصاد الأمريكي.

ارتفع مؤشر Stoxx 600 الأوروبي بنسبة 1.36٪ يوم الأربعاء، مع ارتفاع أسهم شركات المرافق. كما ارتفع مؤشر Stoxx 600 بنسبة 2.7٪ حتى الآن هذا الأسبوع، بعد أن انخفض بنسبة 12.7٪ في الأسبوع الماضي، وهو أسوأ أداء أسبوعي له منذ عام 2008. كذلك ارتفع مؤشر 30 الألماني بنسبة 1.2٪ ، في حين ارتفع مؤشر كاك 40 بنسبة 1.3٪.

إلى جانب ذلك، أعلن البنك الدولي عن خطط لتوفير 12 مليار دولار كدعم للبلدان لمكافحة تفشي فيروس كوفيد 19. وفي هذه الأثناء، استمرت الصين في الإبلاغ عن عدد أقل من الإصابات المؤكدة الجديدة، بينما استمر ارتفاع الإصابات خارج الصين، بما في ذلك في بلدان مثل الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية وإيطاليا.

من جهة أخرى، تتوقع أسواق المال البريطانية أن يقوم بنك إنكلترا بتخفيض أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس في اجتماعه المقبل المقرر في 26 مارس.

انتقالاً إلى أخبار الشركات، ارتفعت أسهم Eurofins Scientific بنسبة 5٪، بعد أن أعلنت الشركة عن نتائج العام الكامل لعام 2019 وأصدرت توجيهات مشجعة. وقفزت أسهم HelloFresh بأكثر من 8٪، في ظل المخاوف من فيروس كورونا.

على صعيد البيانات الاقتصادية، جاء مؤشر مديري المشتريات المركب النهائي في منطقة اليورو دون تغيير عند 51.6 في فبراير.

أهمية ذلك: بعد الأداء القوي في جلسة الأمس، تتجه الأنظار إلى التقريرين الاقتصاديين من الدول الأوروبية المقرر صدورهما اليوم. ويشمل ذلك مؤشر مديري المشتريات لقطاع التشييد الألماني ومؤشر ثقة المستهلك في إسبانيا. ومن المرجح أن تؤدي الأرقام القوية إلى رفع معنويات السوق أكثر.

ما يجب مراقبته: يترقب المستثمرون إعلانات البنوك المركزية للمساعدة في تخفيف مخاوف الفيروس التاجي. ارتفع مؤشر مديري المشتريات IHS Markit الألماني إلى 54.9 في يناير، بينما ارتفعت ثقة المستهلك في إسبانيا إلى 87.2 في يناير.

أسواق أخرى: أغلقت معظم المؤشرات الأوروبية على ارتفاع يوم الأربعاء، مع ارتفاع مؤشر فوتسي 100 والمؤشر الألماني 30 والمؤشر الفرنسي 40 بنسبة 1.45 ٪ و 1.19 ٪ و 1.33 ٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق 

اليورو/الدولار: 1.1142 ،0.07%

داوجونز: 26797 ، -0.62%

برنت: 51.81 دولار ، 1.3%

الاسترليني/الدولار: 1.2869 ، -0.01%

أس آند بي 500: 3091 ، -0.74%

خام غرب تكساس: 47.33 دولار ، 1.2%

الدولار/الين: 107.33 ، -0.17%

ناسداك: 8835 دولار ، -0.69%

الذهب: 1638 دولار، -0.3%

 

الأخبار الهامة لليوم

  • افتتاحات إيجابية للأسواق الآسيوية، وارتفاع مؤشر شنغهاي الصيني بنسبة 1٪
  • ارتفاع الفائض التجاري الأسترالي لشهر يناير بشكل أعلى من المتوقع
  • إغلاق إيجابي قوي للاسهم الامريكية، وارتفاع مؤشر داو جونز بأكثر من 1100 نقطة
  • الصين تسجل 139 إصابة جديدة بفيروس كورونا و31 حالة وفاة
  • تراجع فائض الحساب الجاري لكوريا الجنوبية في يناير


ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

الحساب الجاري ومؤشر SACCI لثقة الأعمال في جنوب إفريقيا، ومؤشر ثقة المستهلك في المكسيك، وإنتاج السيارات في البرازيل وتسجيلات السيارات الجديدة في المملكة المتحدة، وتقرير الوظائف الأمريكي للقطاع الخاص NFP ومطالبات البطالة الأولية والتغيير في مخزونات الغاز الطبيعي في الولايات المتحدة.