15 أبريل, 2020

نتائج شركة جونسون الأمريكية تبعث الأمل في الأسواق

الكلمات

لمحة سريعة: ارتفعت أسهم شركة جونسون آند جونسون بأكثر من 4٪ يوم الثلاثاء بعد إعلان الشركة عن أرباح فصلية أفضل من المتوقع للربع الأول من عام 2020.

التفاصيل: تجاوزت الشركة، التي كانت تعمل على لقاح تجريبي لكوفيد-19، كل من تقديرات الإيرادات والأرباح.

وتجاهل المستثمرون إعلان إدارة الشركة عن تخفيض توجيهاتهم المستقبلية للعام بأكمله وركزوا على النتائج الفصلية القوية. وكانت مكاسب الأرباح إيجابية أيضاً، مما زاد من آمال الشركة في تطوير لقاح ضد فيروس كورونا قريباً. وفي الوقت الذي تقوم فيه معظم الشركات بإلغاء أرباح الأسهم، خالفت جونسون آند جونسون هذا الاتجاه الهبوطي ورفعت أرباح أسهمها الفصلية بنسبة 6.3٪.

  • ارتفعت أرباح جونسون آند جونسون المعدلة بنسبة 9.5٪ لتصل إلى 2.30 دولاراً للسهم الواحد، متجاوزة التوقعات البالغة 1.99 دولار للسهم.
  • ارتفعت الإيرادات بنسبة 3.3٪ لتصل إلى 20.7 مليار دولار، متجاوزة التوقعات البالغة 19.3 مليار دولار.
  • أعلنت الشركة عن خطط لدفع أرباح فصلية بقيمة 1.01 دولار للسهم.
  • توقعت جونسون أرباحاً للعام بأكمله بين 7.50 و 7.90 دولار للسهم الواحد، بانخفاض عن توقعاتها السابقة بين 8.95 و 9.10 دولار للسهم الواحد. ومن المتوقع أن تتراوح المبيعات التشغيلية بين 77.5 مليار دولار و 80.5 مليار دولار، بانخفاض عن التوقعات السابقة البالغة 85.8 إلى 86.6 مليار دولار.

ما أهمية ما يحدث: من المتوقع أن تسجل الشركة انخفاضاً في المبيعات، مع استمرار بقاء الناس في منازلهم لتجنب انتشار العدوى. في الوقت نفسه، تتكبد الشركة تكاليف أعلى لتطوير لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد.

وفي هذا السياق، أعلنت الشركة التي تتخذ من ولاية نيوجيرسي مقراً لها أنها تتوقع إتاحة اللقاح في السوق مطلع عام 2021، وتوريد 600-800 مليون جرعة في النصف الأول من العام، في حال سارت التجارب البشرية على ما يرام. وتتوقع الشركة إجراء اختبارات بشرية على لقاحها في سبتمبر هذا العام.

كما كشفت الشركة أيضاً أنها تختبر لقاحين احتياطيين للفيروس. وتمتلك الشركة المصنعة للأدوية سجلاً حافلاً في تطوير لقاحات ضد الفيروسات الرئيسية، بما في ذلك فيروس نقص المناعة البشرية وفيروس زيكا والإيبولا.

طريقة استجابة الأسهم: ارتفعت أسهم الشركة حوالي 4.5٪ يوم الثلاثاء بعد صدور نتائجها الفصلية. ولقيت أسهم الشركة اهتمام المستثمرين خلال فترة الأزمة، واكتسبت حوالي 9٪ خلال الشهر الماضي، حتى في حين كانت الأسواق شديدة التقلب.

ما يجب مراقبته: سيراقب المستثمرون إعلانات الشركة حول لقاحها التجريبي لوباء كوفيد-19.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

اليورو/الدولار: 1.0750 و 1.1053

إيجابي

خام غرب تكساس: 19.245 و 28.455

سلبي

النيوزلندي/الدولار: 0.56068 و 0.60690

إيجابي

بيتكوين: 5050 و 8185

سلبي

اس آند بي : 2430 و 2854

سلبي

 

السوق اليوم

أنظار المستثمرين تتجه نحو أسواق الأسهم الأمريكية قبيل صدور أرباح البنوك الكبرى والبيانات الاقتصادية مساء اليوم.

الملخص: أغلقت الأسهم الأمريكية على ارتفاع يوم الثلاثاء، مع المزيد من الدلائل على انخفاض حالات الإصابة بالفيروس المستجد في المناطق الأكثر تضرراً من البلاد. وبقيت معنويات المستثمرين إيجابية، رغم البداية الضعيفة لموسم الأرباح الذي يوحي بأن البنوك الكبرى ستعاني بشدة جراء تأثير فيروس كورونا على أعمال القطاع المصرفي.

التفاصيل: بدأت حوالي عشر ولايات أمريكية دراسة خطط لإعادة فتح اقتصاداتها تدريجياً، بعد أن شهدت الولايات المتحدة ودول أوروبية مختلفة تباطؤاً في عدد حالات الإصابة بالفيروس التاجي.

في حين قدمت التقارير الاقتصادية الجديدة من الصين بعض الاتجاه الصعودي وتحسنت معنويات السوق بشكل عام. من جهتها، أبلغت بكين عن انخفاض في الصادرات والواردات لشهر مارس، حيث بدأت البلاد في تخفيف إجراءات الإغلاق.

في غضون ذلك، ارتفع مؤشر داو جونز 559 نقطة لينهي تعاملاته عند 234949.76 يوم الثلاثاء، في حين ارتفع مؤشر أس آند بي 500 بنسبة 3.1٪ إلى 2،846.06. في المقابل، ارتفع مؤشر ناسداك 100 بنسبة 4٪ ليغلق عند 8.515.74.

من جهة أخرى، يواصل المستثمرون مراقبة أعداد الإصابات الجديدة بالفيروس حيث تجاوز العدد الإجمالي للإصابات حول العالم 1,986,980 حالة. بينما وصل عدد الإصابات في الولايات المتحدة 601,401 إصابة مع حوالي 24,420 حالة وفاة.

على صعيد آخر، انخفض خام غرب تكساس الوسيط لعقود مايو بنسبة 10.3٪ ليستقر عند 20.11 دولار للبرميل، بينما ارتفع الذهب لعقود يونيو بنسبة 0.4٪ ليستقر عند 1768.90 دولار.

ما يجب مراقبته: سيراقب المستثمرون تقارير الأرباح من البنوك الكبرى بما في ذلك Citigroup و Bank of America و Goldman Sachs. من المتوقع أن تفتتح الأسهم الأمريكية تعاملاتها اليوم على انخفاض ملموس. وسينتظر المستثمرون أيضاً مجموعة من البيانات الاقتصادية الأمريكية، بما في ذلك مبيعات التجزئة ومؤشر التصنيع في نيويورك والإنتاج الصناعي ومؤشر سوق الإسكان NAHB ومخزونات الأعمال.

الأسواق الأخرى: تم تداول المؤشرات الأوروبية على انخفاض ملحوظ يوم الأربعاء عند الساعة 9:00 صباحاً بتوقيت غرينتش، مع تراجع مؤشرات فوتسي 100 والألماني 30 والفرنسي 40 بنسبة 1.4٪ و 1.7٪ و 1.4٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.0932 ، -0.43%

داوجونز: 23545 ، -1.4%

برنت: 28.83 دولار ، -2.6%

الاسترليني/الدولار: 1.2512 ،-0.88%

أس آند بي 500: 2802 ، -1.45%

خام غرب تكساس: 19.81 دولار ، -1.5%

الدولار/الين: 107.42 ، 0.20%

ناسداك: 8590 دولار ، -1.18%

الذهب: 1735 دولار، -1.9%

 
 

الأخبار الهامة لليوم

  • انخفاض معدل التضخم السنوي في فرنسا إلى 0.7٪ في مارس
  • زيادة الفائض التجاري لإندونيسيا في مارس
  • الأسواق الآسيوية تغلق على انخفاض ؛ ومؤشر نيكي الياباني يتراجع بنسبة 0.5٪
  • تراجع معدل التضخم في السويد إلى 0.6٪ في مارس
  • انخفاض العقود الآجلة للأسهم الأمريكية قبل الإعلان عن أرباح البنوك الكبرى

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

الميزان التجاري في الهند، وقرار بنك كندا بشأن سعر الفائدة، والإنتاج الصناعي في روسيا، والاستثمار الأجنبي المباشر في الصين بالإضافة إلى تطبيقات الرهن العقاري الأمريكية ومخزونات النفط الخام وتقرير الاحتياطي الفيدرالي.