19 مارس, 2020

نظرة موسعة على نتائج شركة جنرال ميلز

الكلمات

ماذا يحدث: مع قيام معظم الشركات بتعديل توجيهاتها نحو المنحى السلبي، فاجأت شركة جرال ميلز السوق برفع توقعات أرباحها لعام 2020 بعد الإعلان عن نتائج متباينة للربع الثالث يوم الأربعاء.

لمحة سريعة: لم يهتم المستثمرون بالانخفاض الملموس في أرباح ومبيعات شركة جنرال ميلز والتي جاءت دون توقعات السوق. وبدلاً من ذلك، كان التركيز على المراجعة الصعودية للتوجيهات السنوية للشركة التي تتخذ من مينيابوليس مقراً لها.

التفاصيل: ساعد تفشي وباء كورونا شركة جنرال ميلز على رفع توقعات أرباحها. ومع انتشار العدوى في الولايات المتحدة، هرع المواطنون إلى تخزين كل شيء، من حبوب الشركة إلى طعام الكلاب. على الرغم من هذه الفوضى، أبقت جنرال ميلز توقعات مبيعاتها دون تغيير بسبب حالة عدم اليقين التي تسيطر على المشهد الحالي.

بالنسبة للربع الثالث،

  • أعلنت الشركة عن أرباح معدلة بلغت 77 سنتا للسهم الواحد، وهو ما يمثل انخفاضاً بنسبة 6٪ مقارنة بالربع المماثل من العام الماضي. على الرغم من الانخفاض، تجاوز الرقم تقديرات السوق عند 76 سنتاً للسهم.
  • استقرت المبيعات عند 4.18 مليار دولار، تحت مستوى التوقعات التي بلغت 4.21 مليار دولار.
  • تقلص الهامش الإجمالي المعدل 30 نقطة أساس في الربع بسبب ارتفاع تكاليف المدخلات.

تتوقع الشركة الآن نمو الأرباح التشغيلية المعدلة بالعملة الثابتة بنسبة 4٪ -6٪، مقابل نطاقها السابق البالغ 2٪ -4٪.

أهمية ذلك: واجهت شركة جنرال ميلز نفس الوضع في الصين قبل شهر واحد وكانت تستعد بالفعل لتفشي الوباء في الأسواق الأخرى. وارتفعت مبيعات الشركة من الزلابية المجمدة Wanchai Ferry في الصين، عندما تم تطبيق الحجز الصحي والعزل لأول مرة.

أداء الأسهم حتى الآن: تراجعت أسهم الشركة بأكثر من 7٪ مباشرة بعد نشر النتائج الفصلية. وسرعان ما قلص السهم معظم خسائره واستقر على انخفاض بواقع 3٪ فقط عندما أغلقت الأسواق أمس. وارتفعت أسهم الشركة بنسبة 9٪ خلال أيام التداول الخمسة الماضية، حتى مع تعرض أسواق الأسهم الأمريكية لعمليات البيع الحادة وإيقاف التداول مؤقتاً للحد من السقوط الحر.

ما يجب مراقبته: شملت النتائج الفصلية الأخيرة تأثيرات تفشي الفيروس التاجي في الصين، وهي منطقة تساهم بحوالي 4٪ من إجمالي مبيعات الشركة. ويمكن أن يكون لتفشي العدوى في الولايات المتحدة تأثيراً أكبر على أعمال الشركة، حيث تمثل أمريكا الشمالية حوالي 60٪ من إجمالي مبيعاتها. وسيتطلع المستثمرون لاي أخبار جديدة حول انتشار الفيروس في الولايات المتحدة.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

أس آند بي : 2700 و 2850

سلبي

الدولار/الكندي: 1.35 و 1.39

إيجابي

وول ستريت: 23400 و 25750

سلبي

الدولار/اليوان: 6.83 و 7.20

إيجابي

الذهب: 1650 و 1750

سلبي

 

السوق اليوم

ستكون الأسهم الأمريكية على رأس قائمة اهتمام المتداولين اليوم، لا سيما مع تفاقم الوضع في وول ستريت أمس الأربعاء. للمرة الرابعة هذا الشهر، كان لا بد من إيقاف التداول في أسواق الأسهم الأمريكية بعد الهبوط الحاد والسريع في المؤشرات الرئيسية.

الملخص: هوت الأسهم الأمريكية بعد فترة وجيزة من افتتاح التداول يوم الأربعاء. وانخفض مؤشر أس آند بي 500 بنسبة 7٪، مما أدى إلى إيقاف التداول لمدة 15 دقيقة. وانخفض مؤشر داو جونز إلى قيعان تصحيح جديدة وخسر أكثر من 25٪ حتى الآن هذا الشهر.

التفاصيل: استمر الاتجاه الهبوطي لسوق الأسهم الأمريكية يوم الأربعاء، حيث تخطى عدد الإصابات بالفيروس حول العالم حاجز 200 ألف حالة حتى الآن. وأثارت أنباء إغلاق الشركات لأعمالها التجارية الخوف بين المستثمرين. ويخطط صانعو السيارات، بما في ذلك فورد وجنرال موتورز وفيات كرايسلر، إغلاق منشآتهم التصنيعية في البلاد استجابة لأزمة الفيروس التاجي. وتراجعت أسهم شركات صناعة السيارات أمس، مع انخفاض أسهم الشركات الكبرى الثلاثة بنسبة 15٪.

على صعيد آخر، استفادت بعض الأسهم مثل شركات السلع الأساسية الاستهلاكية من حمى التسوق التي تجتاح البلاد حيث وصلت أسهم شركة وول مارت إلى مستويات مرتفعة جديدة أمس الأربعاء حيث يقوم المستهلكون بتخزين المواد الغذائية ومنتجات التنظيف.

كما أعلنت بورصة نيويورك عن خطط لإغلاق قاعة التداول مؤقتاً من 23 مارس واستخدام التداول الإلكتروني وحده. واتخذ القرار بعد تأكد إصابة شخصين بفيروس كوفيد 19 في البورصة.

كذلك انخفض مؤشر داو جونز أكثر من 1300 نقطة ليستقر عند 19898 يوم الأربعاء، في حين انخفض مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 5.18٪ إلى 2398. وتراجع مؤشر ناسداك 100 بنسبة 4.7٪ ليغلق عند 6989.84.

تجاوزت حالات الإصابة بالفيروس التاجي في الولايات المتحدة 9000 حالة مع 150 حالة وفاة. وفي الوقت نفسه، أكدت إيطاليا أكثر من 35000 حالة إصابة و2900 وفية حتى الآن.

ما يجب مراقبته: أعلن البنك المركزي الأوروبي عن خطة تحفيز بقيمة 750 مليار يورو لتوفير بعض الراحة للأسواق. وبقيت العقود الآجلة للأسهم الأمريكية متقلبة للغاية هذا الصباح، حيث يتفاعل المتداولون مع كل إعلان جديد. وسيراقب السوق عن كثب المؤشرات الرئيسية اليوم.

ينتظر المستثمرون أيضاً تقارير من الولايات المتحدة حول إعانات البطالة الأولية والحساب الجاري ومؤشر فيلادلفيا الصناعي الفيدرالي ومؤشر CB الرائد.

الأسواق الأخرى: تم تداول المؤشرات الأوروبية على ارتفاع عند الساعة 9:00 صباحاً بتوقيت غرينتش، مع ارتفاع مؤشر فوتسي 100 والمؤشر الألماني 30 والفرنسي 40 بنسبة 0.1٪ و 0.4٪ و 2.5٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.0813 ، -0.92%

داوجونز: 19672 ، -0.91%

برنت: 26.58 دولار ، 6.8%

الاسترليني/الدولار: 1.1515 ، -0.84%

أس آند بي 500: 2382 ، -0.78%

خام غرب تكساس: 23.10 دولار ، 13.4%

الدولار/الين: 109.16 ، 1.01%

ناسداك: 7212 دولار ، 0.17%

الذهب: 1485 دولار، 0.5%

 
 

الأخبار الهامة لليوم

  • البنك المركزي الأوروبي يعلن عن خطة شراء سندات بقيمة 750 مليار يورو
  • الفلبين تخفض سعر الفائدة الرئيسي بمقدار 50 نقطة أساس
  • الأسهم الأسيوية تغلق منخفضة والأسهم اليابانية تتراجع بنحو 1٪
  • البنك المركزي الأسترالي يخفض أسعار الفائدة إلى 0.25٪
  • الأسواق الأوروبية تفتح تعاملاتها على ارتفاع بعد إقرار المركزي الأوروبي لحزمة تحفيز كبيرة

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

تصاريح البناء وقرار سعر الفائدة في جنوب إفريقيا ، ومؤشر إنشاء المنازل الجديدة في كندا ، وتقرير مخزونات الغاز الطبيعي الأمريكية.