14 أبريل, 2020

هل يمكن للمستثمرين تعليق آمالهم على نتائج جي بي مورغان؟

الكلمات

ما يحدث: من المقرر أن يعلن بنك JPMorgan Chase عن نتائج أرباحه للربع السنوي الأول قبل جرس الافتتاح يوم الثلاثاء 14 أبريل.

التفاصيل: ستبدأ JPMorgan موسم الأرباح هذا اليوم. وستعطي أرباح JPMorgan - التي تجاوزت أزمة عام 2008 بشكل أفضل من أي شركة أخرى – بعض الانطباعات للمستثمرين حول أداء القطاع المصرفي العام والتأثير المحتمل الذي قد تواجهه البنوك الأخرى بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

عاد الرئيس التنفيذي لعملاق البنوك جيمي ديمون إلى منصبه بعد مشاكل صحية، وأشارت رسالته في التسجيل السنوي إلى أن التأثير الاقتصادي للفيروس من المرجح أن يكون حاداً مثل الأزمة المالية لعام 2008.

  • تبلغ تقديرات الإيرادات 29.45 مليار دولار، وهو ما يمثل انخفاضاً بنسبة 1.3٪ على أساس سنوي.
  • تبلغ تقديرات الأرباح 2.20 دولار أمريكي للسهم الواحد، بانخفاض 17.0٪ عن نفس الربع من العام السابق.

ما أهمية ذلك: بعد الإبلاغ عن نتائج قوية للربع الرابع مدفوعة بزيادة أنشطة العملاء، من المتوقع استمرار الزخم الصعودي للإيرادات خلال الربع الأول.

وقد شهدت الأسواق في الآونة الأخيرة تقلباتٍ حادة بسبب تداعيات وباء كوفيد-19. بالإضافة إلى تقلبات قوية وزيادة في أنشطة العملاء، ومن المتوقع أن تستحوذ أعمال التداول في البنك على اهتمام المتداولين. وتشير التقديرات إلى تحسن الإيرادات الخاصة بالبنك من أسواق الأسهم والدخل الثابت في الربع الأول، خاصة مع توجه المستثمرين نحو الأصول الآمنة، بما في ذلك سندات الخزانة والذهب.

إلى جانب ذلك، قامت JPMorgan بإعادة شراء حوالي 5٪ من أسهمها خلال الأرباع السنوية على مدار العامين الماضيين. وبسبب الأزمة الحالية، سيحرص المستثمرون على معرفة أرقام إعادة الشراء لهذا الربع.

وفي محاولة لدعم موظفيها، أعلنت JPMorgan عن خطط لدفع مبلغ 1000 دولار لموظفيها الذين يعملون في الخطوط الأمامية خلال الوباء. كما أعلن البنك عن خطط لإغلاق حوالي 1000 فرع مع الحرص على تسديد ساعات العمل المقررة للموظفين العاملين من المنازل.

كيف كان أداء الأسهم حتى الآن: اجتذب سهم JPMorgan اهتمام المسثتمرين نظراً للأرباح الفصلية. وعلى الرغم من انخفاض أسهم البنك بنحو 6٪ خلال الشهر الماضي، إلا أنها اكتسبت أكثر من 16٪ في الأيام الخمسة الماضية. بالإضافة إلى ذلك، واجهت شركة JPMorgan الأزمة الحالية بشكل أفضل بكثير من منافسيها، حيث انخفضت الأسهم بنسبة 30٪ منذ بداية العام حتى الآن، وهو أقل بكثير من انخفاض أسهم منافستها Wells Fargo بنسبة 42٪ في نفس الفترة.

ما يجب متابعته: ستكون JPMorgan أول الشركات أو البنوك التي ستعلن عن نتائج أرباحها لهذا الربع. وبما أن القطاع المصرفي كان قوياً قبل وصول الفيروس إلى الولايات المتحدة، فمن المتوقع أن تنتعش البنوك الكبرى بقوة بمجرد عودة الاقتصاد الأمريكي إلى طبيعته. وسيراقب المستثمرون أيضاً توقعات البنك والقطاع المصرفي العام والتأثير المحتمل الذي يواجهه الآخرون من تفشي الفيروس.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

اليورو/الدولار: 1.0750

سلبي

اليورو/الاسترليني: 0.86197 و 0.91500

إيجابي

المؤشر الألماني: 8000 و 10390

سلبي

المؤشر الياباني: 17396 و 19750

إيجابي

الذهب: 1575 و 1703

إيجابي

 

السوق اليوم

سيراقب المستثمرون تحركات المؤشرات الأوروبية اليوم، مع عودة أسواق المنطقة للعمل بعد عطلة نهاية الأسبوع الطويلة.

الملخص: أغلقت الأسهم الأوروبية على ارتفاع في آخر يوم تداول لها بعد أن كشف الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي عن خطة تحفيز بقيمة 2.3 تريليون دولار للمساعدة في تخفيف التداعيات الكارثية لجائحة كوفيد-19 على الاقتصاد. وتم إغلاق الأسواق الأوروبية يومي الجمعة والاثنين بسبب عطلة عيد الفصح.

التفاصيل: بدأت الأسهم الأوروبية تعاملاتها يوم الخميس بصورة ضعيفة حيث كان المستثمرون حذرون في الغالب قبل عطلة نهاية الأسبوع الطويلة، لكن الأسواق تحولت إلى المنحى الإيجابي بعد إعلان خطة التحفيز من قبل الاحتياطي الفيدرالي. كما تحول المستثمرون إلى مزيد من التفاؤل بعد أنباء عن تراجع عدد الإصابات الجديدة في القارة الأوروبية.

من جهته، ارتفع مؤشر Stoxx 600 لعموم أوروبا بنسبة 1.4٪ يوم الخميس، مع ارتفاع أسهم السفر والترفيه لتصبح من بين الأفضل أداء. وأغلق المؤشر القياسي على ارتفاع بنسبة 7٪ خلال الأسبوع. وارتفع مؤشر فوتسي 100 بنسبة 2.9٪، بينما ارتفع مؤشر 30 الألماني بنسبة 2.24٪ يوم الخميس.

وصعدت أسهم Cineworld بأكثر من 27٪، في حين شهدت أسهم Capita العملاقة في مجال الأعمال ارتفاعاً بنسبة 20٪.

من جانب آخر، سيراقب المستثمرون أرقام الإصابات الجديدة بالفيروس في أوروبا. وقد تجاوز عدد الإصابات بالفيروس في إيطاليا 159,500 حالة مع حوالي 20460 حالة وفاة. بينما أكدت إسبانيا حتى الآن أكثر من 170 ألف إصابة مع وجود حوالي 17 ألف حالة وفاة.

ما يجب مراقبته: سيراقب المستثمرون قرارات وزراء مالية الاتحاد الأوروبي حول الإجراءات المالية للحد من التأثير الاقتصادي لوباء فيروس كورونا. ومن المقرر الإعلان عن بيانات اقتصادية رئيسية من منطقة اليورو اليوم.

أسواق أخرى: أغلقت معظم المؤشرات الأمريكية على انخفاض يوم الاثنين، وانخفض مؤشر داو وأس آند بي 500 بنسبة 1.39٪ و 1.01٪ على التوالي. بينما خالف مؤشر ناسداك 100 هذا الاتجاه الهبوطي وارتفع بنسبة 0.48٪.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.0946 ، 0.3%

داوجونز: 23616 ، 1.32%

برنت: 32.24 دولار ، 1.6%

الاسترليني/الدولار: 1.2558 ،0.4%

أس آند بي 500: 2796 ، 1.32%

خام غرب تكساس: 22.50 دولار ، 0.4%

الدولار/الين: 107.65 ، -0.11%

ناسداك: 8455 دولار ، 1.54%

الذهب: 1782 دولار، -1.2%

 
 

الأخبار الهامة لليوم

  • تراجع ثقة الأعمال في أستراليا إلى مستوى قياسي
  • انخفاض معدل التضخم في الهند إلى أدنى مستوى في أربعة أشهر
  • الأسواق الآسيوية تفتح مرتفعة ؛ وصعد لمؤشر نيكي الياباني بنحو 1.8٪
  • انخفاض عدد السياح في نيوزيلندا بنسبة 10.8٪ في فبراير
  • الأسهم الأمريكية تغلق على انخفاض ؛ وهبوط مؤشر داو جونز أكثر من 300 نقطة

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

مؤشر أسعار الجملة في الهند، ومعدل الإقراض الإندونيسي، ومعدل الإيداع ومؤشر النشاط الاقتصادي البرازيلي، بالإضافة إلى مؤشر Redbook الأمريكي، وأسعار الاستيراد والتصدير.